فن

آخر الأخبار

فن
جاري التحميل ...

الذكرى 44 لإعلان المغرب عن تنظيم المسيرة الخضراء

الذكرى 44 لإعلان المغرب عن تنظيم المسيرةا الخضراء




يخلد الشعب المغربي، اليوم الأربعاء، الذكرى الـ 44 لإعلان جلالة المغفور له الملك الحسن الثاني عن تنظيم المسيرالخضراء المظفرة، التي تمكن الشعب المغربي من خلالها من استرجاع اقاليمه الصحراوية 



المسيرة الخضراء,المغرب,المسيرة,الخضراء,قسم المسيرة الخضراء,المغربية,الصحراء,الحسن الثاني,المملكة,المغاربة,ذكرى المسيرة الخضراء,خطاب المسيرة الخضراء,الصحراء المغربية,خطاب المسيرة الخضراء 2018,الساقية الحمراء





وتعد دكرى اعلان المسيرة الخظراء ، محطة بارزة في تاريخ المملكة المغربية، والتي مكنت الشعب المغربي من تحرير جزء من أراضيها المستعمرة، واستكمال وحدة المغرب .الترابية،ووضع حد للاستعمار .




وقد أعلن المغفور له جلالة الملك الحسن الثاني عن إطلاق المسيرة الخضراء، في 5 نونبر 1975، لوضع حد  للاحتلال الإسباني لهذه الأقاليم ولتمكين المغرب من استكمال وحدته  الترابية على مستوى الأقاليم الجنوبية. وتم تحديد يوم 6 نونبر  1975موعدا لانطلاق المسيرة الخضراء السلمية. 

فبعد تحقيق الاستقلال وإنهاء الحماية الفرنسية، استند المغرب في اتخاذ القرار السياسي الاستراتيجي بالإعلان عن المسيرة الخضراء إلى الإجماع الوطني حول الصحراء، وإلى رأي محكمة العدل الدولية بلاهاي الذي اعترف للمملكة بحقها في الصحراء وأكد وجود روابط قانونية وروابط بيعة متجذرة بين العرش وأبناء الأقاليم الصحراوية الجنوبية.

كما حرص جلالة المغفور له الحسن الثاني على تجنيب المغرب والمنطقة حربا مدمرة، فكان أن اتخذ قراره الحكيم القاضي بتنظيم مسيرة سلمية والدعوة إلى نبذ العنف واللجوء، في المقابل، إلى الحوار لتسوية النزاعات وتحرير جزء لا يتجزأ من التراب  الوطني المغربي. 



وقد  خرج الشعب المغربي إلى تنظيم المسيرة الخظراء من مختلف ربوع المملكة المغربية حيث كان  السلاح الوحيد الذي يحمله الرجال والنساء المتطوعون في المسيرة الخضراء هو القرآن الكريم .


المسيرة الخضراء,المغرب,المسيرة,الخضراء,قسم المسيرة الخضراء,المغربية,الصحراء,الحسن الثاني,المملكة,المغاربة,ذكرى المسيرة الخضراء,خطاب المسيرة الخضراء,الصحراء المغربية,خطاب المسيرة الخضراء 2018,الساقية الحمراء





وبذلك، جسدت المسيرة الخضراء مدى عمق تشبث المغاربة بكل فئاتهم وشرائحهم بمغربية الصحراء وبالعرش العلوي المجيد، حيث سار تلبية لنداء جلالة المغفور له الحسن الثاني 350 ألف مغربي ومغربية مسلحين بقوة الإيمان ومؤمنين بقضيتهم العادلة، بنظام وانتظام في اتجاه واحد صوب الأقاليم الصحراوية لتحريرها من الاحتلال الإسباني.



وقد بين  المشاركون في هذه المسيرة الخظراء ، أسلوبا حضاريا سلميا فريدا من نوعه  حيث أظهر، للعالم أجمع، قوة وصلابة موقف المغرب من  استرجاع حقه المسلوب، وإنهاء الوجود الاستعماري بأقاليمه الصحراوية الجنوبية.




المسيرة الخضراء,المغرب,المسيرة,الخضراء,قسم المسيرة الخضراء,المغربية,الصحراء,الحسن الثاني,المملكة,المغاربة,ذكرى المسيرة الخضراء,خطاب المسيرة الخضراء,الصحراء المغربية,خطاب المسيرة الخضراء 2018,الساقية الحمراء



وجدير بالدكر أن  المسيرة الوقع الجيد على الأقاليم الجنوبية بعد استرجاعها، حيث أصبحت هذه الأقاليم مسرحا لأوراش التنمية الاقتصادية والاجتماعية والثقافية والرياضية.






التعليقات

';


إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

إتصل بنا

Follow by Email

جميع الحقوق محفوظة

حدث 24

2019