فن

آخر الأخبار

فن
جاري التحميل ...

ممارسة الرياضة تكافح الإكتئاب لدى كبار السن

ممارسة الرياضة تكافح الإكتئاب لدى كبار السن



ممارسة الرياضة تكافح الإكتئاب لدى كبار السن



الجميع يدرك أنه كلما تقدم الإنسان في العمر كلما قل نشاطه وقلت حركته وأحس بصعوبة في القيام بأعماله اليومية الإعتيادية وذلك لأن مرحلة الشيخوخة تصاحبها العديد من التغيرات مثل العوامل الوراثية والحالة النفسية ونمط الحياة والأمراض المزمنة ونوعية النظام الغذائي المعتمد.

إن التقدم في العمر يؤدي إلى تراجع تدريجي بالقدرات الأساسية للجسم مثل كتلة وقوة العضلات لدى الرجال والنساء على حد سواء فبداية من العقد الرابع من العمر يفقد الإنسان من 3% إلى 5% من حجم العضلات كل عقد ويصل هذا الانخفاض إلى 1% كل عام من بعد سن الـ50 سنة، وجدير بالذكر أن العضلات تحافظ علينا أقوياء وتحافظ على وزن الإنسان وتساعد على دعم العظام وجعلها قوية، ولذا فعند فقد العضلات يفقد الإنسان قوته وحركته ويصبح غير قادر على أداء وظائف حياته الأساسية.

أظهرت دراسة كندية حديثة إن التغيرات التي تحدث في العضلات نتيجة ممارسة الرياضة يمكن أن تساعد في تحسين المزاج ومقاومة الاكتئاب لدى كبار السن حسب ما توصلت إليه إحدى الدراسات الكندية.

وللوصول إلى نتائج هذه الدراسة، التي أجراها باحثون بجامعة ماكماستر الكندية، ونشروا نتائجها في العدد الأخير من دورية (American Journal of Physiology -Cell Physiology) العلمية، راقب الفريق مجموعة من الرجال الأصحاء الذين ليس لديهم تاريخ من الإصابة بالاكتئاب.

وشارك الرجال، الذين تزيد أعمارهم عن 65 عام ا، في تجربة تمارين لمدة 12 أسبوع ا، تتكون من تمرين المقاومة للأرجل والأكتاف، عن طريق آلة تمارين خاصة، بالإضافة إلى تمارين الدراجة الثابتة.

وأخذ فريق البحث عينات من الدم والعضلات، وفحصوا تعبير الجين والبروتين في العضلات قبل وأثناء وبعد التجربة. ووجدوا أن التمارين الرياضية أحدثت تغيير ا في العضلات انعكست تأثيراته الإيجابية على تعزيز الحالة المزاجية.

كما وجد الباحثون أن الرياضة تعزز إنتاج إنزيم يدعى "KAT"، الذي يؤدي إلى إنتاج بعض البروتينات التي تساعد على تنظيم التعبير الجيني، ومعالجة التمثيل الغذائي للتريبتوفان في الجسم.

واعتبر الفريق أن هذه الدراسة أثبتت نتائج مشجعة حول فوائد زيادة ممارسة التمارين الرياضية لتحسين الحالة المزاجية لكبار السن.

وكانت منظمة الصحة العالمية كشفت، في أحدث تقاريرها، أن أكثر من 300 مليون شخص حول العالم يتعايشون حاليا مع الاكتئاب، محذرة من أن معدلات الإصابة بهذا المرض ارتفعت بأكثر من 18 بالمائة بين عامي 2005 و2015.

وكانت منظمة الصحة العالمية كشفت، في أحدث تقاريرها، أن أكثر من 300 مليون حول العالم يتعايشون حاليا مع الاكتئاب، وحذرت من أن معدلات الإصابة بهذا المرض ارتفعت بأكثر من 18 بالمائة بين 2005 و2015.

كانت هذه تفاصيل نتائج دراسة كندية، حول "الرياضة تُكافح الاكتئاب لدى كبار السن"، لهذا اليوم ونتمنى بأن نكون قد استفدنا جميعا من تفاصيل ومعلومات هذا الموضوع.

التعليقات

';


إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

إتصل بنا

Follow by Email

جميع الحقوق محفوظة

حدث 24

2019