فن

آخر الأخبار

فن
جاري التحميل ...

مسلسل الإغتيالات في السعودية


مسلسل الإغتيالات في السعودية



مسلسل الإغتيالات في السعودية




أعلنت مؤخرا هيئة الإذاعة البريطانية تفاصيل جديدة  قضية الإغتيالات السعودية للمعارضين لها في  الداخل و الخارج، و تؤكد أن اغتيال الصحفي جمال خاشقجي ليس بجديد على المملكة.


ويأتي التحقيق الذي نشرته "بي بي سي عربي" مساء اليوم الأربعاء،  بعد أكثر من شهر من مقتل الصحفي السعودي، جمال خاشقجي في القنصلية السعودية في إسطنبول يوم 2 أكتوبر الماضي، وهي العملية التي نفذها فريق مكون من 15 سعودياً بينهم مقربون من ولي العهد السعودي محمد بن سلمان، تحت عنوان "شهادات عن انتهاكات في فندق ريتز بالرياض، ومعارض سعودي تحت حراسة الشرطة البريطانية"، ونقل الموقع الإلكتروني لـ"بي بي سي عربي"، تحدث فيه عن معارض سعودي مقيم في لندن و أن الشرطة البريطانية وضعته تحت حراستها المشددة بعدما تم تحذيره من وجود خطر على حياته، و بخصوص هذه القضية، امتنعت إدارة الشرطة في العاصمة البريطانية لندن إعطاء أي تفسيرات أو توضيحات لهيئة الإذاعة البريطانية.


و أكد هذا المعارض السعودي ل "بي بي سي عربي" و الذي لم يكشف عن إسمه لأسباب أمنية، أنه تم وضعه تحت الحراسة الأمنية المشددة، منذ أن تبين للشرطة الأسبوع الماضي وجود تهديدات أمنية تشكل خطرا على حياته.


و قالت "بي بي سي عربي" أن هذا المعارض السعودي، تعرض للعديد من التهديدات و الإعتداءات الجسدية، بعد أن تقدم بطلب اللجوء السياسي في بريطانيا منذ عدة أعوام، و صرح المعارض السعودي، أن وحدة مكافحة الإرهاب البريطانية هي التي اكتشفت  المخاطر الأمنية التي تهدد حياته، عن طريق عملية رصد للإتصالات.


كما جاء في وثائقي لـ"بي بي سي عربي"،  تحت عنوان "ولي العهد تحت المجهر"، سلسلة من الإعتداءات و حالات الإختطاف التي تعرض لها معارضون سعوديون سواء داخل السعودية أو خارجها، حيث أن هناك إفادة  جديدة عن حالة وفاة لأحد المعارضين السعوديين، خلال احتجازه قبيل عام تقريبا من حادث إغتيال الصحفي خاشقجي في إسطنبول.


و قد توصلت "بي بي سي عربي" على خبر عن طريق أحد الاشخاص المقربين من الديوان الملكي السعودي، مفاده أن ضابط في الجيش السعودي برتبة لواء، كان مساعداً لولي العهد محمد بن سلمان،  أنه ضُرب على وجهه بهراوة ثم خر أرضا خلال احتجازه في فندق ريتز كارلتون أواخر سنة 2017.


ويضيف نفس المصدر، عبر بريد إلكتروني مشفر توصلت به "بي بي سي عربي": "لقد صبوا عليه الماء، لكنه لم ينهص من غيبوبته"، وتؤكد "بي بي سي" وجود شهادة أخرى تؤكد و تزكي رواية الاعتداء المفضي إلى الموت الذي تعرض له اللواء في مكان احتجازه، بحضور أحد أبرز المساعدين لولي العهد محمد بن سلمان.


لكن كل هذه الإعتداءات و حالات التعذيب التي حدثت  في فندق ريتز كارلتون،  تم نفيها من طرف السلطات السعودية، وقالت هذه الأخيرة لـ"بي بي سي عربي": "نرفض رفضًا قاطعًا تلك الادعاءات والإفتراءات الواردة منكم و الخالية من الصحة تماماً".


و أضافت السلطات، إن "لجنة مكافحة الفساد التي تم إنشاؤها بموجب مرسوم ملكي، تؤدي عملها و واجباتها بروح من المسؤولية و تبعا للقوانين المعمول بها داخل المملكة، و أن حقوق المدعى عليهم مضمونة بقوة القانون الذي يمنع إلحاق الضرر بالمحتجزين".


أما بالنسبة لقضية إغتيال الصحفي السعودي  جمال خاشقجي، فقد نفت السلطات السعودية نفيا قاطعا، علمها بمكان تواجده، و صرحت بإنها تجري "تحقيقاً شاملاً وشفافاً، و أن المسؤولون السعوديون المختصون يعملون و ينسقون مع نظرائهم الأتراك في البحث عن الحقيقة".


مسلسل الإغتيالات في السعودية



واعترفت السعودية بقتل خاشقجي بعد مرور 18 يوماً من إنكارها معرفة مكانه زاعمة أنه غادر قنصليتها في إسطنبول حياً، كما جاء على لسان ولي العهد السعودي و القنصل السعودي بإسطنبول، إلا أنها أقرت بالجريمة ، تحت الضغوط الدولية وقوة الأدلة التركية، و لكن برواية أخرى، اعتبرها الرأي العام "مسرحية هزلية".


و اعترفت بعد ذلك بأن "هذه الجريمة تم ارتكابها من طرف مجموعة أشخاص وهم قيد التحقيق حالياً، و تتعهد  المملكة بوضع آليات لضمان عدم تكرار مثل هذا الحادث المؤسف".


وكان الصحفي جمال خاشقجي دخل قنصلية بلاده في إسطنبول بتركيا، في الثاني من أكتوبر الماضي بناءً على مكالمة هاتفية من القنصلية لإتمام بعض الأوراق  الإدارية المطلوبة لإتمام زواجه من خطيبته التركية و الباحثة خديجة جنكيز، لكنه لم يخرج من القنصلية  بعد أن تم احتجازه وقتله وتقطيع جثته و إذابتها  بأحماض كيميائية لإخفائها و طمس الأدلة،  من طرف فريق مكون من 15 سعودياً، من بينهم أشخاص  مقربون من ولي العهد السعودي محمد بن سلمان، بحسب ما كشفته بياناتهم الخاصة والتي تم كشفها من طرف السلطات التركية و وسائل الإعلام  .

التعليقات



إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

إتصل بنا

جميع الحقوق محفوظة

حدث24

2019