فن

آخر الأخبار

فن
جاري التحميل ...

عدم الإعتماد على النظام الإلكتروني لمراقبة الإطارات

 عدم الإعتماد على النظام الإلكتروني لمراقبة الإطارات 


 عدم الإعتماد على النظام الإلكتروني لمراقبة الإطارات


تعد الإطارات من الأجزاء الضرورية والمهمة في عملية سير السيارة، وتعتبر إحدى عناصر السلامة الهامة في السيارة، والتي من المفروض علينا الإعتناء بها والقيام بفحصها وصيانتها بشكل دوري،  لأن إهمالها والتفريط في العناية بها قد يتسبب في مشاكل غير مرغوبة.


نظرا لأهميتها، أضاف مصنعوا السيارات نظام إلكتروني يعمل على مراقبة وضعية الإطارات بواسطة تزويد كل إطار في السيارة  بحساس "sensor" لمراقبة الضغط الداخلي للإطار، وبعد ذلك يرسل البيانات المحصل عليها إلى كمبيوتر السيارة لتحذير السائق وتنبيهه عند وجود فرق أو تغير في ضغط الإطارات.


لكن الهيئة الألمانية لمراقبة الجودة، صرحت بأن هذا النظام تنقصه الدقة في إرسال البيانات، حيث هذه الأنظمة لا تشرع في تنبيه السائق إلا بعدما ينخفض ضغط الإطار بنسبة 20% وفي بعض الأحيان حتى ينخفض الضغط إلى 1,5 bar، يعني ذلك أنه عندما يكون ضغط الإطار 2,1 أو 2,2 bar لا يتم إشعار السائق بهذا الإنخفاض، مما يؤدي إلى تآكل و استهلاك الإطارات، لذلك قامت الهيئة الألمانية بتوجيه تحذيرات لسائقي السيارات لتجنب الإعتماد الكلي على هذه الأنظمة، وتحتهم على مراقبة ضغط الإطارات كل أسبوعين أو قبل كل سفر، لضمان سلامة السائق و الركاب معا.


 عدم الإعتماد على النظام الإلكتروني لمراقبة الإطارات

التعليقات



إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

إتصل بنا

جميع الحقوق محفوظة

حدث24

2019