فن

آخر الأخبار

فن
جاري التحميل ...

عدة دول عربية تعلن الطوارئ

عدة دول عربية تعلن الطوارئ


عدة دول عربية تعلن الطوارئ



أغرقت السيول الكثيرة  في االأيام الأخيرة  ست دول عربية، نتجت عن تغير المناخ و ارتفاع درجة الحرارة في العالم، مما أدى إلى بسبب سقوط أمطار غزيرة و تدفق المياه في عدة وديان بشكل مفاجئ، مما أدى إلى خراب و دمار و إزهاق أرواح في الأردن و اليمن و قطر و و السعودية و تونس و فلسطين، مما نتج عن ذلك خسائرعديدة كإنجراف المباني  و السيارات، وبالتالي إلى خسائر بشرية ومادية.


في الأردن

حسب تصريحات الدفاع المدني الأردني، في بيان يوم أمس، أن منطقة البحر الميت، تعرضت للسيول نتيجة تغييرات في حالة الطقس ما أسفر عن مصرع 18 شخصا وإصابة 35، فيما جاري البحث  عن مفقودين في موقع الحادث.

و أغلب الضحايا طلاب كانوا في رحلة تقافية على متن حافلة مدرسية، كانت تقل 44 شخصا: 37 طالبا و7 مرافقات.

كما أعلن الديوان الملكي الأردني الحداد تلاثة أيام على أرواح الطلبة والمواطنين الذين قضوا في الحادث الأليم بمنطقة البحر الميت.


في فلسطين

عن وسائل إعلام فلسطينية، لقي طفل عمره 4 سنوات مصرعه يوم مساء الخميس، بسبب تدفق سيول قرب قرية كسيفة، إحدى المضارب البدوية بمنطقة النقب.
وأفادت إذاعة محلية، أن عائلة الطفل انتشلوه من وسط المياه و تم نقله إلى المستشفى بمدينة بئر السبع، إلا أنه فارق الحياة قبل الوصول.

في السعودية

أظهرت مقاطع نشرها مواطنون وإعلاميون، حجم الأمطار الغزيرة والبرَد الذي تساقط  على عدة محافظات بالمملكة السعودية،  فبمحافظة الدمام، تسبب هطول الأمطار في جريان وديان و سيول جرفت كل ما وجدته أمامها في الشوارع، مما أدى إلى خسائر بشرية و مادية.

أما في وادي عفال التابع لمحافظة البدع غربي تبوك، لقي شخص حتفه فيما أصيب اثنان آخران جراء السيول التي احتجزتهم في الوادي.

في قطر

أعلنت وسائل إعلام محلية و دولية قبل نحو أسبوع، أن فيضانات جارفة  ضربت  دولة قطر جراء تساقط أمطار غزيرة، مما أدى إلى إغلاق المتاجر و المدارس و الجامعات و حدوث عرقلة في السير و الجولان في الشوارع و اضظراب في الملاحة الجوية، لتتلقى البلاد في يوم واحد ما يعادل منسوب عام كامل من الأمطار تقريبا.

ومع استمرار أمطار الخير، دعت أرصاد قطر في تغريدة على حسابها الرسمي، السائقين إلى تجنب الأنفاق بسبب تراكم المياه واتباع ارشادات السلامة المرفقة و خصوصاً تجنب البقاء في الخارج أثناء ملاحظة تغيرات الطقس و العواصف الرعدية، وتجنب الأنشطة البحرية و الابتعاد عن تجمعات المياه.

في اليمن

في الأسبوع الماضي باليمن، تعرضت محافظة المهرة، لإعصار لُبان و لأمطار غزيرة مصحوبة برياح شديدة وسيول جارفة.
و عن مصادر محلية، تسبب الإعصار في مصرع 12 شخصا وإصابة 126 آخرين، بالإضافة إلى تهدم وتضرر مئات المنازل ودمار كبير بالبنية التحتية والخدمات العامة وبينها الاتصالات. مما أدى إلى نزوج آلاف الأسر و الأفراد.

في تونس

وفي الأسبوع الماضي، حسب مصادر محلية و رسمية، أن أمطار طوفانية أسفرت عن وفاة شخصين في مدينة القصرين غربي تونس، جرفتهما سيول أودية، و لسوء أحوال الطقس  قررت 9 محافظات تعليق الدراسة في المؤسسات التعليمية، تحسبا لأي كوارث قادمة.

التعليقات



إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

إتصل بنا

جميع الحقوق محفوظة

حدث24

2019